الدخول

الفقه المالكي – رسالة ابن أبي زيد

النحو والتصريف – مقدمة

البلاغة: الجوهر المكنون

شد الرحال لزيارة أفضل خلق الله عليه الصلاة والسلام

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

المحظرة العالمية للعلوم الشرعية

التعليم الشرعي عن بعد

 

هي محظرة عصرية تبث العلوم الشرعية واللغوية وتنشرها عبر الانترنت، يقوم بالتدريس فيها جماعة من العلماء المتخصصين، والمحظرة الراعية للمحظرة العالمية هي محظرة النباغية الموريتانية.

 

محضرة النباغية صرحٌ علمي قائم على العقيدة الأشعرية والمذهب المالكي وطريقة الجنيد.

 

تأسس بشكل رسمي منتظم في أواخر ثمانينيات القرن الهجري الرابع عشر على يد شيخنا العلامة محمد فال (اباه) بن عبد الله العلوي حفظه الله .

 

ومن أبرز ما ميز بدايته الميمونة مجالس التفسير التي كانت تنعقد يوميا في بيت الشيخ وبمحضر جم غفير من الطلبة والمستمعين لمدة عامين استكمل الشيخ فيهما تفسير القرآن من أوله إلى آخره . 

 

تطورت هذه المحظرة الى مدرسة جامعة تدرس فيها جميع العلوم الشرعية ؛ فتخرج بها علماء متفننون من الشناقطة .

 

وفي بداية القرن الخامس عشر الهجري بدأت المحضرة تستقبل أفواج الطلاب المتدفقة من شتى أنحاء العالم من موافقين لمنهجها الفكري المذكور ومخالفين؛ ففتحت أبوابها للجميع وجادت عليهم بمعارفها، ووفرت لهم ظروف الطلب من سكن ومؤن ، بموارد ذاتية، 

 

وظل شيخ المحضرة حفظه الله حريصا على أن يتم التعايش السلمي بين مختلف طوائف الطلبة ذات الأهواء والنّحل المختلفة على أكمل وجه ، وذلك بحصر دائرة البحث في الإطار الذي يجمع الجميع ، واجتناب ما يفرق الجماعة.

 

ومع ارتفاع وتيرة النزوح الطلابي إلى هذه المحضرة كانت المباني المهيأة لسكن الطلاب تتمدد على المساحة الكبيرة التي اقتطعها أهل القرية لمباني المحضرة حتى وصلت إلى ما يناهز 50 حجرة بالإضافة إلى الخيم والأخبية التي يبنيها من لم يسعه السكن الرسمي من الطلاب.

 

وقد استقبلت المحضرة على مدى السنوات الثلاثين الاخيرة آلاف الطلاب من مختلف القارات الخمس ، وقد رجع كثير من نبغائهم إلى أوطانهم وأقاموا فيها محاضر منبثقة عن المحضرة في المناهج والمضامين.

اللغة العربية – المعلقات السبع

العقيدة – مقدمة

الفقه الشافعي: سفينة النجاة

أصول الفقه: مفتاح الوصول

This site is secured by Comodo SSL and Cloudflare